العمليات الفردية : أداة عاجزة في غياب الفصائل

لسنا في مكان للحديث فيه مع الشهداء -رحمهم الله جميعًا- ومراجعة خلفياتهم ونواياهم، ولكننا في مكان يتيح لنا مراجعة ومحاكمة أسباب عدم توسع أثر وجدوى فعل العمليات الفردية التي قدموها، ومساءلة الفصائل عن غياب الإطار السياسي لاستيعاب حجم المبادرات العظيم الذي تشهده شوارع فلسطين.
الجدوى مستمرة؟، نعم، ودائمًا؛ فالعمليات الفردية نجحت في كسر توقعات الاحتلال الأمنية وقبضته، هذا صحيح!، ولكن هذا ليس أسمى أمانينا، فقد نسعى لاثباته مرة أو مرتين، ولكن ليس لمرات متعددة وعلى مدار أشهر، خاصة بعد أن أثبت ذلك أكثر من شهيد.
هل من رؤية سياسية تتيح لنا مراكمة هذه التضحيات وتضع أمام أعيننا هدفًا سياسيًا للوصول إليه؟!
تضحيات شهدائنا تفرض علينا مساءلة أنفسنا وفصائلنا السياسية هذه الأسئلة وغيرها.

 

رابط فيسبوك 

 

تعليقات

تعليقات

شارك :

المزيد

نبذة عن الكاتب